أخبار عامة

في إطار تعزيز التعاون المشترك بين السعودية وقطر، فقيه يستقبل وزير الاقتصاد والتجارة القطريّ

في إطار تعزيز التعاون المشترك بين السعودية وقطر، فقيه يستقبل وزير الاقتصاد والتجارة القطريّ

استقبل معالي وزير الاقتصاد والتخطيط، المهندس عادل بن محمد فقيه، يوم الأحد ٧ من فبراير ٢٠١٦ في الرياض، وفد دولة قطر الشقيقة برئاسة سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، وزير الاقتصاد والتجارة بدولة قطر، مع وفد رفيع المستوى من وكلاء الوزارة والإدارات في كل من وزارة الاقتصاد والتجارة وحماية المستهلك وحماية المنافسة وحقوق الملكية الفكرية ومكافحة الغش التجاري وشركة مناطق الاقتصادية. ويأتي هذا اللقاء في إطار تعزيز التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين، وبما يؤدي إلى دفع سبل التعاون بينهما في المجالات الاقتصادية والتجارية.

ومن جانبه، عبّر فقيه، وزير الاقتصاد السعودي، عن اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين بالتنمية الاقتصاديّة والاجتماعيّة وجهود التكامل الاقتصاديّ بين دول مجلس التعاون الخليجيّ،كما قدم شكره للوفد القطري على تعاونه في دفع سبل وآفاق التعاون المشترك في المجالات الاقتصاديّة والتجاريّة بين البلدين.  

والجدير بالذكر أن جدول أعمال زيارة الوفد القطريّ الشقيق يتضمن مباحثات عدة حول عدد من البرامج والمبادرات القائمة حاليًا في البلدين، مع استعراض وتبادل للرؤى حول الجهود الكبيرة التي يقدمها البلدان في سبيل دعم التنمية الاقتصادية المستدامة .

وتشير تقارير اقتصادية إلى أن حجم التبادل التجاري بين المملكة وقطر شهد نموًا ملحوظًا في الآونة الأخيرة، حيث ارتفع إجمالي الصادرات والواردات بين البلدين على مختلف أنواع البضائع والسلع المتبادلة، ويقدر حجم التبادل التجاري بين السعودية وقطر خلال العام ٢٠١٦ بحدود ٨ مليارات ريال، مشيرةً إلى أن المملكة أصبحت الشريك التجاري الثاني لقطر بعد الإمارات العربية المتحدة، وبلغ عدد الشركات السعودية التي تعمل بالسوق القطري وتساهم فيها رؤوس أموال سعودية أكثر من 388 شركة ، ويتركز التبادل التجاري بين البلدين في السلع والمعدات الكهربائية والمصنوعات من الحديد والصلب والألبان ومنتجات صناعة الألبان والألمنيوم ومصنوعاته والإسمنت والمواسير والأنابيب والبتروكيماويات.

اترك تعليق